الرئيسيـة | اتصل بنـا | نبـذة عنـا |  فريق رحلات مصر  |  منتدي رحلات مصر
Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com

دليل مصر السياحي
دليل القاهرة السياحي
دليل الاسكندرية السياحي
مواعيد الصوت و الضوء
المسافات بين المدن
اسعار دخول المناطق الاثرية
دليل المعارض والمهرجانات
 
فنادق مصر
فنادق القاهرة
فنادق الاسكندرية
فنادق شرم الشيخ
 
العروض السياحية
رحلات الاقصر و اسوان
رحلات شرم الشيخ
تذاكر السفر و الطيران
تأجير الاوتوبيسات السياحية
 
خدمات تهمك
ارقام تهمك
احداث سياحية
الطقس في مصر
تحويل العملات
 

الدليل السياحي لمدينة القاهرة


مسلة المطرية - مسلة سنوسرت الاول » رحلات مصر
الموقع :
تقع مسلة المطرية فى الشمال الشرقى لمدينة القاهرة ، ونستطيع أن نصل إليها عن طريق ميدان المطرية الذى نواصل السير فيه الى شارع المطراوى .
ومنه يمتد شارع المسلة الذى يؤدى الى منطقة المسلة حيث تظهر امامنا مسلة سونسرت الأول ، وهى شامخة فى الموقع القديم الذى كانت تقوم عليه مدينة أون الفرعونية التى ذكرت فى التوراه ، وأطلق عليها الإغريق اسم هليوبليس اى مدينة الشمس .

معلومات عن المسلة :
ومسلة المطرية هى الأثر الباقى والظاهر من معلم تلك المدينة بالأضافة إلى بعض ألواح من الحجر الجيرى لأبواب وهمية للمقابر ، وتماثيل وأحجار منقوشة نستطيع أن نشاهدها فى الجانب الجنوبى للمسلة ، وقد عرضت فى نفس المكان الذى عثر فيه على هذه الآثار .
كانت هليوبوليس مركز لعبادة إله الشمس آتون رع وكان اعتقاد المصريين القدماء أن رع هو أصل الحياة وخالق البشر ، وأنة خلق نفسه من نفسه ، وكانت هذه المدينة مقرا لجامعة الكهنة الذين اشتهروا بأنهم أكثر الناس علما فى مصر القديمة ، وهم الذين نظموا الديانة المصرية القديمة على أحسن ما وصلت إليه ، ولذا فإن هليوبوليس هى أول من قامت بنحت المسلات وتنصيبها فى معبد الإله رع المتمثل فى قرص الشمس ، وكان ذلك فى عهد الأسرة الخامسة .
والمسلة عبارة عن قطعة مربعة من حجر واحد متدرجة فى الارتفاع تنتهى بهرم صغيرة وقد اطلق عليها باللغة العربية لفظ مسلة بمعنى الإبرة الكبيرة التى على شكلها .
وقد اقام هذه المسلة سنوسرت الأول - احد ملوك الاسرة الثانية عشرة ( 1940 قبل الميلاد ) والذى حكم مصر لمدة 45 عاما ، وفى مناسبة أحتفالة بيوبيله الملكي وكان يحتفل به الملوك كل ثلاثين عاما وهناك ملوكا احتفلوا به اقل من ذلك وكان يعتبر هذا العيد بمثابة حدث ديني وسياسي واجتماعي هام .
وكانت المنطقة تذخر بالمسلات التى نحتت من قطعة واحدة والتى نقلت خارج مصر ، ولكن مسلة سنوسرت الأول مازالت تطل على نفس المكان الذى أقيمت فيه منذ حوالى 4 الاف سنة . وتحتوى المسلة على العديد من النقوش الهيروغليفية التى تسجل أسم الملك ومناسبة أقامتها ، وعلى كل وجه من أوجة المسلة عمود من النقش لا يختلف عن الأوجة الأربعة فى قراءته وترجمة هذه النقوش هى :
حورس المولود من الحياة ملك مصر العليا ومصر السفلى - المولود من الحياة - ابن رع سنوسرت المحبوب أرواح أون - معطى الحياة الى الابد حورس الذهبي المولود من الحياة الإله الجميل هو أقام هذه المسلة فى اليوم الأول لاحتفال سد معطي الحياة يعيش الى الأبد .

وقامت هيئة الآثار بنصب المسلة وتجميل المنطقة المحية بها بحديقة ومقاعد لراحة الزائرين ، وأحاطتها بسور حديدي يتخللة الأشجار كما تم وضع تمثال سنوسرت الثالث فى مدخل المسلة . وهذا الملك ابن سنوسرت الثانى من الأسرة الثانية عشر ايضا وله مجموعته الهرمية فى دهشور وهو يعتبر من أعظم ملوك الدولة الوسطى .
أحيطت قاعدة المسلة بقطع رخامية سجل عليها بأربعة لغات هى :
العربية والانجليزية والفرنسية والألمانية
وتقول هذه اللوحات النص التالى :
(( مسلة سنوسرت الأول الأسرة الثانية عشر 1940 قبل الميلاد وهى من الجرانيت الوردى من محاجر أسوان ارتفاعها 20.4 مترا ، تزن 121 طنا ، عرفت بعض مسلا أخرى من هذه المنطقة مثل مسلة الملك تيتى من الأسرة السادسة ، ومسلتى تحتمس الثالث من الاسرة 18 وسيتى الأول من الأسرة 19 ، والمسلتان الأخيرتان نقلتا الى لندن وروما وتعتبر المسلة رمزا لإله الشمس رع ))

الرئيسيـة | اتصل بنـا | نبـذة عنـا | خريطة الموقع